0 - 0 تقييم  |  0 تعليق  |  999 مشاهدة  |  11/05/13      نسبة الكتاب المتاحة: %100
يتحدث الكتاب في جزئه الأول عن احوال نجد والاحساء قبيل دعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب وما كان عليه المجتمع النجدي من بعض الشركيات ثم يبدأ الحديث عن مولد الشيخ محمد بن الوهاب ونشأته ورحلاته العلمية ودعوته في نجد ورسائله الى أقاليم نجد . وفي جزئه الثاني يتحدث المؤلف عن الغزوات البيانية والفتوحات الربانية وذكر السبب الذي حمل على ذلك وذكر للحوادت التي وقعت في سنة إحدى وستين بعد المائة والألف ثم يتحدث المؤلف عن بيان الشرك الأصغر ووجوب عداوة اعداء الله من الكفار والمرتدين والمنافقين والحوادت التي وقعت في السنة الحادية والسبعين بعد المائة والألف إلى السنة التاسعة والسبعين بعد المائة والألف ثم الحوادت التي وقعت في السنة الثمانين بعد المائة والألف الى سنة الحادية عشرة بعد المائتين والألف . وفي نهاية الكتاب عرض لبعض المسائل التي سئل فيها الشيخ محمد بن عبدالوهاب وأجاب عنها .
صفحات الكتاب : 252
 |  الناشر : شركة مكتبة ومطبعة مصطفى البابي الحلبي وأولاده     |  هذا الكتاب موجود في مكتبة: مكتبة الملك عبدالعزيز العامة
 
ما هو تقييمك لهذه المادة؟
أضف في قائمة
 

الأشخاص الذين أعجبهم هذا الكتاب أعجبهم كذلك

لا يوجد

قوائم مرتبطة بهذا الكتاب

لا يوجد

سيقرأون هذا الكتاب

لا يوجد

قرأوا هذا الكتاب

لا يوجد

تم نقاش هذا الكتاب في أندية القراءة

مقالات ذات صلة

مارأيك في الكتاب ؟

آراء الأعضاء في الكتاب