0 - 0 تقييم  |  0 تعليق  |  163 مشاهدة  |  03/30/13      نسبة الكتاب المتاحة: %100
بداية المخطوط: ... فأقول : لما كان من الواجب على كل طالب شيء أن يتصور ذلك الشيء ليكون على بصيرة في طلبه وأن يتصور غايته لأنه هو السبب الحامل على الشروع في الطلب ... نهاية المخطوط: والفارق القرائن الخارجية ، تقول : رحمته رحمة واحدة للمرة لطيفة ونحوها للنوع ، وكذا دحرجة واحدة ودحرجة لطيفة ونحوها وانطلاقة واحدة للمرة وحسنة وقبيحة وغيرهما للنوع وكذلك البواقي . تمت .
صفحات الكتاب : 130
ما هو تقييمك لهذه المادة؟
أضف في قائمة
 

الأشخاص الذين أعجبهم هذا الكتاب أعجبهم كذلك

لا يوجد

قوائم مرتبطة بهذا الكتاب

لا يوجد

سيقرأون هذا الكتاب

لا يوجد

قرأوا هذا الكتاب

لا يوجد

تم نقاش هذا الكتاب في أندية القراءة

مقالات ذات صلة

مارأيك في الكتاب ؟

آراء الأعضاء في الكتاب