0 - 0 تقييم  |  0 تعليق  |  253 مشاهدة  |  04/29/13      نسبة الكتاب المتاحة: %100
بداية المخطوط: إن أجل ما يستهل به اللسان بالبيان وأشد ما يشتمل به الأركان نهاية المخطوط: ... وزادوا في المسجد الحرام كعكسه أي كما صح عكسه وهو ما إذا جعل في المسجد ممر للناس لتعارف أهل الأمصار في الجوامع وجاز لكل أحد أن يمر فيه حتى الكافر إلا الجنب والحائض والنفساء...
صفحات الكتاب : 294
ما هو تقييمك لهذه المادة؟
أضف في قائمة
 

الأشخاص الذين أعجبهم هذا الكتاب أعجبهم كذلك

لا يوجد

قوائم مرتبطة بهذا الكتاب

لا يوجد

سيقرأون هذا الكتاب

لا يوجد

قرأوا هذا الكتاب

لا يوجد

تم نقاش هذا الكتاب في أندية القراءة

مقالات ذات صلة

مارأيك في الكتاب ؟

آراء الأعضاء في الكتاب