0 - 0 تقييم  |  0 تعليق  |  121 مشاهدة  |  03/10/13      نسبة الكتاب المتاحة: %100
بداية المخطوط: اللهم إني أحمدك وأشكرك وأؤمن بك وأتوكل عليك وأقر بذنبي إليك وأشهدك أني مقر بوحدانيتك .. أما بعد فإنه لما ساقني القضاء إلى بلاد الغربة وحصلني القدر بها بأرض بلخ من قصبة إيلاق وردها الشريف الدين أبو عبد الله المعروف بنعمة الله وهو محمد بن الحسين بن إسحاق... فدام بمجالسته سروري... نهاية المخطوط: ... وإلى أبي هاشم الجعفري فيه علي بن الحسين السعد أبادي وأحمد بن أبي عبد الله وإلى أبي همام إسماعيل بن همام صحيح هذا آخر ما اختصر من الكتاب المذكور رحم الله مؤلفه وغفر له على يد العبد الأقل الآتم ..
صفحات الكتاب : 359
ما هو تقييمك لهذه المادة؟
أضف في قائمة
 

الأشخاص الذين أعجبهم هذا الكتاب أعجبهم كذلك

لا يوجد

قوائم مرتبطة بهذا الكتاب

لا يوجد

سيقرأون هذا الكتاب

لا يوجد

قرأوا هذا الكتاب

لا يوجد

تم نقاش هذا الكتاب في أندية القراءة

مقالات ذات صلة

مارأيك في الكتاب ؟

آراء الأعضاء في الكتاب