0 - 0 تقييم  |  0 تعليق  |  276 مشاهدة  |  02/20/13      نسبة الكتاب المتاحة: %100
بداية المخطوط: الحمد لله الذي دلنا على معرفته بالشواهد والأعلام وتعبدنا لكرامتنا بأقسام العبودية ... أما بعد فهذه عقد منظومة من سنن سيد العالمين وإمام المتقين ... وسميته شرعة الإسلام... نهاية المخطوط: ورأى رسول الله صلى الله عليه وسلم رجلاً يمشي على القبور في نعليه فأمره أن يخلعهما، ومن السنة أن لا يذكر الميت من المسلمين إلا بخير فإنه أمر بذلك وقال: ((لا تسبوا الأموات فإنهم قد أفضوا إلى ما قدموا)) ...
صفحات الكتاب : 107
     |  هذا الكتاب موجود في مكتبة: مكتبة الملك عبدالعزيز العامة
الفقه:   العبادات
ما هو تقييمك لهذه المادة؟
أضف في قائمة
 

الأشخاص الذين أعجبهم هذا الكتاب أعجبهم كذلك

لا يوجد

قوائم مرتبطة بهذا الكتاب

لا يوجد

سيقرأون هذا الكتاب

لا يوجد

قرأوا هذا الكتاب

لا يوجد

تم نقاش هذا الكتاب في أندية القراءة

مقالات ذات صلة

مارأيك في الكتاب ؟

آراء الأعضاء في الكتاب