0 - 0 تقييم  |  0 تعليق  |  165 مشاهدة  |  05/04/13      نسبة الكتاب المتاحة: %100
بداية المخطوط: إن أبهى درر تنظم ببنان البيان وأزهر زهر تنثر في أردان الأذهان حمد مبدع أنطق الموجودات بآيات وجوب وجوده .... نهاية المخطوط: وكأخذ الذهنيات مكان الخارجيات كقولنا : الحدوث حادث ، وكل حادث فله حدوث فالحدوث فله حدوث وكافة الخارجيات مكان الذهنيات كقولنا : الجواهر موجود في الذهن وكل موجود في الذهن عرض ينتج أن الجوهر قائم .
صفحات الكتاب : 198
ما هو تقييمك لهذه المادة؟
أضف في قائمة
 

الأشخاص الذين أعجبهم هذا الكتاب أعجبهم كذلك

لا يوجد

قوائم مرتبطة بهذا الكتاب

لا يوجد

سيقرأون هذا الكتاب

لا يوجد

قرأوا هذا الكتاب

لا يوجد

تم نقاش هذا الكتاب في أندية القراءة

مقالات ذات صلة

مارأيك في الكتاب ؟

آراء الأعضاء في الكتاب